Friday, March 30, 2007,12:17 AM
عدنا والحمد لله
ورجعنا الحمد لله
أنا بجد مبسوط أوى اوى انى راجع اكتب تانى هنا
ومبسوط أوى أوى انى راجع تانى وسطكم
الفترة اللى فاتت دى كان وقتى مضغوط جدا ., امتحانات كتيير وتعب وإرهاق فى الكلية
وجه عليا الوقت اللى خلانى أفكر انى اقفل المدونة لحد مخلص امتحانات خالص
بس صراحة .., ومن غير كسوف .., مقدرتش
الطبيعة الانسانية غلبتنى .., وطبعا نصايح الكتيير منكم واللى قالولى انى ممكن اعرف اظبط وقتى بين المذاكرة والكتابة والتواجد هنا .., وأنا ناوى فعلا انى اعمل كده
عايز طبعا أشكر كل اللى كلمونى وكل اللى حسسونى اننا اخوات فعلا
أنا عرفت ناس هنا .., فى العالم الافتراضى .., مكنتش اتخيل انى هعرف ناس زيهم ., قمة فى الروعة والجمال
بعتز فعلا بيهم .., وبعتز بوجودهم معايا
نيجى بقى للتاج اللى كان عليا من تسنيم
انا عارف انها عايزة تقتلنى دلوقتى .., وبتقولى التاج حمض .., ومينفعش كده
علشان كده بعتذر عن التأخير
أنا لقيت انجى سمراء النيل كمان باعتة نفس التاج .., ومزودة عليه كمان تاجين .., هحل واحد فيهم .., انما التانى ده فانا شايف انه بناتى خالص يا انجى ومينفعش اعمله
نبدأ بقى على طول
.
.
.
.
هل تسعد عندما يمرر لك أحدهم تاجا؟
أكيد اه طبعا .., يعنى لما حد بيمررلى تاج بيبقى فاكرنى .., وعايز يعرف أكتر عن احمد الانسان مش المدون مع انهم مينفصلوش عن بعض .., بس فعلا فعلا يعنى ., بتبسط لما حد بيفتكرنى
.
هل مقدار سعادتك أو شعورك أيا كان - عند تمرير التاج لك يختلف حسب المدون الذي يمرر لك التاج؟
بيتهيألى اه .., يعنى انا لو لقيت حد معرفوش كويس .., او حتى مبعلقش عنده .., وباعتلى تاج .., يبقى الحد ده مهتم بيا فعلا وبيحاول اننا نقرب من بعض .., وانا بقدر ده .., وبفرح بيه كمان
يعنى مثلا انا عارف أحمد مبرمج حر من زمان .., وبحب بلوجه جدا .., بس مكنتش بعلق كتير هناك .., وهو كمان علق عندى مرة أو مرتين تقريبا .., بس يوم مقلت انا هقفل البلوج كان اول الناس الى زعلت .., وعمل بوست مخصوص كمان .., أنا فرحت أوى لما لقيت انه متابعنى زى منا متابعه واتفاعل معايا كمان بالشكل ده .., وانا اكيد شايف اننا هنكون اصحاب كمان ان شاء الله
.
.
هل تستمتع عند إجابتك عن أسئلة التاج؟
أكيد طبعا بستمتع .., أصل انا من نوع الناس اللى بيحب يتكلم كتيير .., فبعيش بقى فى اجابة اى تاج
.
.
هل ترى للتاج أهمية حقيقية ؟
بقى ده سؤال برضه
أكيد طبعا شايف انه له أهمية كبيرة كمان
أولا ..أنا لما بجاووب تاج ..الناس بتعرفنى من جوه أكتر .., ارائى فى اسئلة التاج المختلفة
وجهة نظرى فى حاجات معينة .., بعض الاسرار اللى انا بطلعها وانا مش زعلان .., لأنى شايف انى بقرب بيها منكم
بحس اننا عيلة واحدة وكلنا عايشين مع بعض
لا التاج مهم يعنى .., تعرفو حاجة كمان .., التاج مهم .., مهم صحيح يعنى
.
.
هل فكرت في عمل تاج خاص لك من قبل؟
فكرت .., بس لما أفضى بقى ان شاء الله هبقى أمخمخ كده واظبط تاج عليه الختم بتاعى
.
.
هل تفضل قراءة أجوبة التاج عند المدونين الآخرين ؟ أم لا تهتم سوى بالتدوينات الأخرى فقط؟
يعنى أنا بقول ايه دلوقتى
اه طبعا .., انا عايز اعرف اللى قدامى ده اكتر .., علشان كده بشوف ردوده على التاجات وكمان ببعتله
.
.
عندما ترد على التاج ما الذي تراعيه أكثر؟
هيا بتبقى حسب المود ., يعنى ساعات بحاول ان الاجابات تبقى خفيفة الدم .., وساعات انها تكون صريحة اوى ومباشرة .., حسب المود
.
.
إلى من تحرص على تمرير التاج؟
أكيد طبعا لكل اصحابى ., ولكل اللى انا عايزهم يكونو قريبين منى
.
.
هل تحرص على قراءة اجابات من تمرر لهم التاج ؟ و هل تغير إجابتهم للتاج شيئا في ادراكك لهم ؟
أكييييييييد .., اغنيها ولا ايه ؟
.
.
هل تلتزم حرفيا بأسئلة التاج ؟
أكييد ., ودى حاجة بتخنقنى ساعات زى دلوقتى كده ., انى بطبع السؤال على طول وبعدين اجاوب .., وتسنيم عاملة كوبى رايت .., بس انا طلعت شرير يا تسنيم وعرفت اطبعها
ctrl + cربنا يخليلنا ال
هههههههه يلا بقى .., خلى احمد يظبط الحكاية دى كمان ., أحمد شقير كان كاتب بوست عن الموضوع بتاع الحماية ده ممكن تظبطيه منه
.
.
ما هي نوعية التاجات التي تفضلها ؟
النوع البطيخى .., بس يا ريت يكون من غير بذر
.
.
____________________
.
.
التاج التانى من انجى بيقول
.
هل كنت طالب شاطر فى المدرسة ؟
الصراحة .., وبكل كسوف ووش أحمر .., ااااااااه
أنا كنت شقى .., بس كنت شاطر باعتراف الجميع اللى لسه بيقابلونى لحد دلوقتى وفاكرين اسمى الخماسى اللى محدش يعرفه اصلا .., بيتهيألى ابويا نفسه مش فاكر اسمى الخماسى
.
.
ايه كانت احب مادة و اكره مادة ليك فى المدرسة ؟
أحب مادة كانت الانجليزى والأحياء والكيمياء والفرنساوى وفى بعض الاحيان العربى وبتبقى حسب المدرس
انما اكتر مادة كنت بكرهها بقى فهيا الجغرافيا .., وليه كنت بكره الجغرافيا فدى عايزة بوست كامل هقولهولكم المرة الجاية ان شاء الله
.
.
كنت عايز تطلع ايه وأنت صغير ؟
أنا كنت عايز أطلع طيار .., وكنت بحلم بقى وانا نازل من الطيارة بعد مدمرت كل الاعداء اللى فى الدنيا .., وشايل الخوذة فى ايدى .., وبعدين البنات الحسناوات واقفين مستنيينى وبينثرو الزهور فوق راسى .., وطبعا اطلع فى التلفزيون بقى وجماهير الشعب الغفيرة تسقفلى .., وطبعا ده ملوش علاقة بان الطيارين بيتحولو لرؤساء جمهورية فى بلدنا .., لكن الواحد صحى من الحلم على قفا كبيير اوى .., لما جاب مجموع كبير .., وحس انه لو مدخلش طب هيبقى خيب أمل الأمة اللى فى البيت .., فاتكل على الله وباع حلم الطفولة
.
.
نمرر التااجات الحلوة دى لمين بقى ؟
.
.
المتكاظين
سها rivendell**
الاء وحالاتها
ana keda
جوسى
اسراء الاميرة المفقودة
بيسو
روزاليا
زحل الفلكى
ياسمين الانسانة
رضوى ساعة الغروب
hebaz
الاخ محمد عبد الغفار
شيماء الصراحة خنقة
.
 
Thursday, March 15, 2007,12:55 AM
ربما أعود ..أو لا أعود
.
.
.
المدونة مغلقة حتى يقضى الله أمرا كان مفعولا
.
.
أعلم أنه ليس الوقت المناسب لكتابة شيىء .., لكن يكفى التأجيل
.
.
قررت غلق المدونة لفترة قد تطول
.
.
الأسباب كتيير
لكن أكتر سبب هو قلة الوقت .., وقرب الامتحانات
أنا يمكن مباخدش قرارات كتيير فى حياتى .., بس يمكن كمان ان المدونة دى علمتنى حاجات كتيير .., أهمها انى اعرف اخد قرار
قرار انى اعمل مدونة أصلا .., كان أحسن قرار خدته فى حياتى .., قرار انى أبطل جبن من مواجهة نفسى
من المرات القليلة اللى اتحديت نفسى فيها .., وكسبت التحدى
عالم التدوين الساحر اللى خدنى من أول دقيقة
وانا بلف وادور فى المدونات .., لقيت ان كل حد قريتله كلمة ..,. ضاف لى كتير أوى
وانا بشوف كلام الناس .., كنت فاكر انى بكتشفهم من كلامهم ده
بس اللى عرفته أكييد .., انى كنت بكتشف نفسى .., مع كل كلمة قريتها .., غصت جوايا أكتر
وعرفت مين أحمد .., اللى كنت فى اوقات كتيير معرفش حاجة عنه
التدوين مش واحد قاعد قدام الكمبيوتر .., وبيكتب بوست.., ولا بيرد على تعليقات
التدوين ده عالم .., كلنا عايشين فيه .., وكلنا ماسكين قلم واحد ...بنكتب بيه جوه قلوبنا
.
.
المدونة دى علمتنى انى أبطل ضحك على نفسى
أنا بعترف انى من الناس اللى بتضحك على نفسها كتيير اوى
بس كفاية بقى
.
.
المدونة دى عرفتنى بناس من عالم تانى
لو اتكلمت عنهم مش هقدر اوفيهم حقهم .., كلهم غيرونى من جوه .., وكلهم قربونى من نفسى
وكلهم حسسونى اننا عيلة كبيرة
بجد هتوحشونى كلكم
وبجد بحبكم كلكم
انجى سمراء النيل واختى الجميلة .., واشرف أخف دم اخويا الكبير .., وعمرو أحمد اخويا الصغير .., وياسمين الانسانة بجد .., وبيتى الكبير اللى فيه تسنيم وإسراء الأميرة المفقودة .., ومنة الملاك الصغير .., وبيتى التانى اللى فيه محمد سوبر نوفا وجوسى الجميلة وروزاليا ..,بسمة الرقيقة .., رودى ساعة الغروب .., منال البيدا اللى وحشتنى أوى .., ومرام ما علينا رفيقة الكفاح ..,ميمو الجميلة .., وكلبوظة ونوارة نجم وهبة .., نهى محمود .., والباشمهندس احمد القاضى ..,سكينة ونورا همس الليل
وكل حد قريتله وسبت عنده تعليق .., اكيد أثر فيا وأكيد هيوحشنى
.
.
أنا مش هقفل البلوج على طول طبعا لان البلوج ده حتة منى .., بس هسيبه وانا عارف انى أكيد راجعله
يمكن بعد ما تخلص الامتحانات .., هتخلص بعد ست شهور .., ياااااااااه ..وقت كبييير اوى
هتوحشونى أوى أوى أوى
.
.
إدعولى بقى لو بتحبونى
 
Tuesday, March 6, 2007,1:15 AM
اللعنة ..نعم أكرههم
.
.
.
ربما يعتقد البعض منكم أننى أكره الأطفال .., ليس صحيح.. من قال هذا ؟
الحقيقة أننى أحب الأطفال .., ولكن عندما يكونون أطفالاً فعلاً
من قال أن الأشرار الساديين الأوغاد يمكن اعتبارهم أطفالاً ؟ ..من قال أن أطفال هذه الأيام ليسوا وحوشا قادمة من الفضاء هدفهم إقلاقى وجعل حياتى جحيماً ؟ .. من قال أنهم أطفال ؟
.
.
*1*
.
.
يرن جرس الباب .., افتح الباب لأجد ذلك المخلوق الشرير ذو الخمسة أعوام المدعو بابن الجيران .., ينظر لى نظرة بلهاء قائلا : إزيك يا عمو.., ثم يسألنى : فين أختك ؟ . . عايز ألعب معاها
أرد عليه بنظرة حانقة : مش هنا .. فى الدرس ..وبعدين هيا مبتلعبش مع ولاد .., غور يلا
ينظر لى نفس النظرة البلهاء .., ثم وبدون استئذان يدخل إلى البيت .. أغلق الباب وعندما ألتفت لأنظر اليه لا أجده
أين ذهب هذا الأحمق ؟ .., أكتشف بعد قليل أنه داخل حجرتى
أدخل الحجرة .., لأجده واقفا فى المنتصف .., واضعا يديه فى جيب الشورت الأحمر .., ناظرا الى الحجرة باستغراب .., ثم ينهال علي بالأسئلة
عمو .. ايه ده ؟ -ده الدولاب ..ايه معندكوش دولاب
عمو ..ايه ده ؟ - ده الكمبيوتر
عمو.. ايه ده ؟ - ده المكتب .. , هو انا فاضيلك يلا
عمو..ايه ده ؟ - دى فازة.. هكسرها على دماغك لو ممشيتش من قدامى دلوقتى ..يللا يا بابا ..ابقى تعالى بقى .. بتوحشنا
.
.
***************
*2*
.
.
أجلس فى حجرتى .. أمام الكمبيوتر لانهاء بحث مهم
فجأة ينفتح باب الحجرة دون استئذان لأجد هذا الوغد مرة أخرى
أسأله : عايز ايه يا حبيبى .. هيا أوضتى بتعجبك ..كل شوية هتنطلى فيها ؟
ينظر لى باستغراب : عمو ..هو ايه الشراشيب اللى طالعة فى وشك دى ؟
أرد عليه : شراشيب ايه يله .. شايفنى مقشة قدامك ؟ .. دى اسمها دقن يا بابا
يسألنى باستغراب : طب ليه انت ساعات بتكون من غير شراشيب .. وساعات بتكون بشراشيب ؟؟
يبدو أننى سأخنقه الآن : علشان بحلقها يا حبيبى
يمرر يده على ذقنه باستغراب ..ثم يسأل : هوا أنا ليه مش عندى شراشيب ؟
تتسارع ضربات قلبى ..يبدو أننى سأصاب بالشلل الآن : علشان انت لسه صغير يا حبيبى .., وبعدين انت ممكن تحط الجزمة تحت المخدة .. هتصحى تلاقى نفسك بقيت بشراشيب
ينظر لى بانبهار .., ثم يسألنى مرة أخرى : هوا أنت ليه طويل كده .., انا عايز ابقى طويل زيك .., ماما بتقولى انك كنت بتشرب اللبن وانت صغير
أرد عليه : لا لبن ايه وبتاع ايه .., دا انا مكنتش بحبه .., انا كنت باكل أستيكة القلم الرصاص ..علشان كده طولت
ينظر لى بانبهار مرة أخرى : شكرا يا عمو .. انا هعمل زى مقلتلى بالظبط .
.
.
*********************
*3*
.
.
أجلس أمام الكمبيوتر مرة أخرى .., محاولا انهاء ذلك البحث الحقير
ينفتح الباب مرة أخرى .., أعلم انه هو .. بنفس الشورت الأحمر .. ممسكاً فى يده بكيس دوريتوس
يأتى ويجلس بجوارى ثم يقول : عمو .. أنا عايز ألعب كراش
تبدأ أعراض الذبحة الصدرية فى الظهور مرة أخرى : معنديش ألعاب يا حبيبى
يفكر قليلا ثم يسألنى مرة أخرى : عايز أتفرج على كارتون .. شغل ثندريلللا
أخبره :مين ثندريلللا دى .. راحت تدور عالأمير يا حبيبى .. لما ترجع هبقى اندهلك
ينظر نظرة شريرة ثم يقول : طيب شغل هيركولييييز
أخبره مرة أخرى : راح يدور على زينا .. لما يرجع هبقى أندهلك
يهرش فى رأسه قليلا ثم يقول : شغل أى فيلم يا عمو .., شغلى اى حاجة والنبى
ربما لو قتلته الآن لن يلاحظ أحد .., وهنا اتت الفكرة العبقرية
سأقوم بتشغيل الفيلم الفرنسى الممل بدون ترجمة وبدون قصة وبدون أى شىء .. قمة فى الملل .., سيشعر بالملل ويمشى فورا
شغلت الفيلم وجلست بجواره .., مر أكثر من نصف الفيلم .. شعرت بالملل الشديد .., ما هذا ؟ .. ماذا يفعل هؤلاء الحمقى ..هل هذا فيلم لمرضى الشلل الرعاش ؟
أميل عليه .. ثم أسأله باعتبارنا أصدقاء الان : الفيلم غلس مش كده .. زهقت ؟
يرد وهو منتبه تماما للفيلم : ششششششششش .. اسكت يا عمو
سأنتحر الآن .. هذا هو الحل الوحيد .., حاولت التركيز فى الفيلم .., ربما هناك شيئا لم افهمه
سمعت صوت والدته تنادى عليه .., الحمد لله ..سيرحل الان
قلت له : روح كلم مامتك
رد على وهو مازال منتبها : روح قولها بيتفرج عالفيلم
.
.
*******************
*4*
.
.
يأتى هذه المرة مع والدته لزيارتنا .. ممسكا كيس الدوريتوس الذى صرت أكرهه
يجلس بجوارى باعتبارنا أصدقاء .., ثم يبدأ فى الكلام : الله يا عمو
دوريتوس ده جمييل .., بطعم الجبنة .., انت عارف .. لو رحت عند عمو عماد هتلاقى دوريتوس بطعم الفلفل .., مش حلو .., هتلاقى دوريتوس بالجبنة عند عمو عاطف
أفكر فى المكان الوحيد الذى ساشعر فيه بالراحة .. بخلاف المقبرة .., نعم انه الحمام
أذهب الى الحمام مسرعا لاتخلص من هذا الوغد .., بمجرد دخولى .., اجد الطرقات على الباب
أصيح : عايز ايه .. حرام علييك
يرد ببراءة شريرة : عمو .. انا عايز اعمل حمام
افتح الباب وادخله .., وحين اهم بالذهاب .., اجده يقول : عمو ..خليك معايا والنبى .. انا بخاف
يجلس على الحمام .. ثم يبدأ فى الاسئلة الكونية
عمو ..ايه ده ؟ - ده البانيو
عمو ..ايه ده ؟ - ده الدش
سأقتله الان
طراااخ ..بوووم ..طش ...اااااااااااااااه
.
.
************************
*5*
.
.
أجلس لمشاهدة التلفاز .., يأتى ابى من الخارج
يجلس بجوارى .., نشاهد الفيلم سويا
أشعر بالقلق .., أخاف ان يأتى ذلك اللعين مرة أخرى
فجأة .. , يخرج ابى كيساً للدوريتوس .., يبدأ فى أكل الدوريتوس
أتشاغل عنه بمشاهدة الفيلم .., يبدأ فى الكلام : الله .., دوريتوس بالجبنة ده جميل يا أحمد
أرد باقتضاب : ماشى يا عم .. عارف
يكمل كلامه : انت عارف .., أنا رحت عند عماد .. لقيته بالفلفل .., مرضيتش أجيب .., رحت عند عاطف بقى لقيته بالجبنة .., فجبته .., متاخد تروح تجيبلك واحد
أصرخ قائلا : مش عاااااااااااايز ..مش عااااااااااااااااااااااايز
ينظر لى ابى باستغراب .., ثم يكمل أكل الدوريتوس باستمتاع
.
.
تمت